حسن البنا.. دعوة تتجدد

بقلم: الشيخ عبد الرحمن أبو الهيجاء سئل حسن البنا رحمه الله: من أنت؟ فقال: «سائح يطلب الحقيقة، وإنسان يبحث عن مدلول الإنسانية بين الناس، ومواطن ينشد لبلده الكرامة والحرية والحياة الطيبة في ظل الإسلام، ومتجرد أدرك سر وجوده». هذا هو حسن البنا باختصار؛ نذر حياته لله تعالى منذ نعومة أظفاره،

فروة بن عامر- رضي الله عنه

كتب: أشرف الفار ليس على أهل الحق إلا أن يبذلوا وسعهم، ويجاهدوا جهادهم. عليهم أن يعملوا، وليس بإمكانهم وليس مطلوبًا منهم حصر النتائج والنجاحات، ولا عد النقاط، وحصر الغنائم والإنجازات، فحركة النفوس وتأثرها أعقد بكثير، وأعمق بكثير، وأخفى على الناس، ولا يحيط بعلم ذلك إلا الله. نعم يجب على أصحاب

من رسائل المرشد العام.. وقفات مع سنن الله في الكون

رسالة من : أ.د. محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين الحمد لله حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه، والصلاة والسلام على سيِّدنا رسول الله، وعلى آله وصحبه وسلم، وبعد.. إن السُّنَن الربَّانية هي أسس وقواعد نظمها الله عز وجل في الكون ويضع معها نظاما يضبط حركة الإنسان في كل زمان ومكان،

سمية مشهور تكتب: البيت المسلم القدوة.. (2)

تحدثنا في المرة السابقة عن بعض سمات البيت المسلم، واليوم نستكملها: 5- حسن الهندام والهيئة: وذلك داخل البيت وخارجه دون إسراف، فالأسرة كلها حسنة المظهر، ففي البيت لا تبقي بملابس النوم لبقية اليوم مثلاً، فبدليها بملابس مناسبة. – أنت وأولادك محل أنظار الناس، وأول ما يقع عليه النظر الملابس؛ فاجعلي

أولوية المقاصد على الظواهر

د.يوسف القرضاوي مما يدخل في «الفقه» المراد: الغوص في مقاصد الشريعة، ومعرفة أسرارها وعللها، وربط بعضها ببعض، ورد فروعها إلى أصولها، وجزئياتها إلى كلياتها، وعدم الاكتفاء بالوقوف عند ظواهرها، والجمود على حرفية نصوصها. فمن المعلوم الذي دلَّت عليه النصوص المتكاثرة من الكتاب والسنة، كما دلَّ عليه استقراء الأحكام الجزئية في

بين الإيمان والفتن

بقلم: أشرف الفار إن الإيمان ليس كلمة تقال، إنما هو حقيقة ذات تكاليف؛ وأمانة ذات أعباء؛ وجهاد يحتاج إلى صبر، وجهد يحتاج إلى احتمال. تلك من كلمات الأستاذ سيد قطب فى تفسيره قول الله تعالى: ﴿الۤمۤ ۝١ أَحَسِبَ ٱلنَّاسُ أَن یُتۡرَكُوۤا۟ أَن یَقُولُوۤا۟ ءَامَنَّا وَهُمۡ لَا یُفۡتَنُونَ ۝٢ وَلَقَدۡ فَتَنَّا

شهر رجب

السؤال: كثيرًا ما نسمع من خطباء الجمعة -وخاصة في أول شهر رجب- أحاديث يروونها في فضل هذا الشهر، وفي الثواب العظيم الذي يعده الله لمن يصوم ولو يومًا واحدًا من هذا الشهر.. ومن هذه الأحاديث “رجب شهر الله، وشعبان شهري، ورمضان شهر أمتي”. فما رأيكم في هذه الأحاديث؟ وهل يصح

سمية مشهور تكتب: البيت المسلم القدوة.. (1)

يقول الله سبحانه وتعالى: ﴿وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ (56)﴾ (الذاريات)، هذه هي الغاية من وجود كل فرد، أي حياته كلها عبادة.. ﴿قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَاي وَمَمَاتِي للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (162)﴾ (الأنعام)، فالفهم الشامل للعبادة ليس الشعائر التعبدية فقط من صلاة وصيام وزكاة، ولكن كل الأعمال اليومية الدنيوية أيضًا يمكن أن نحولها

خطاب الإمام الشهيد حسن البنا عن فلسطين

في شهر رجب 1358هـ الموافق أغسطس 1939م كان الإخوان المسلمون على أهبة الاستعداد لنصرة فلسطين المجاهدة، وجعلوا من يوم 27 رجب يوم فلسطين ومن ذكرى الإسراء والمعراج منطلقًا لبدء حملة كبيرة من الحركة والجهاد لنصرة فلسطين. وفي هذه الأثناء كان الإمام الشهيد حسن البنا يقوم بجولته ورحلته الصيفية الطويلة والمعتادة

لغتنا الجميلة والإعلام

د. يوسف القرضاوي اللغة هي الأداة التي تعبر عن مكنون الإنسان، وتعلن عن شخصيته وثقافته، وتبين عن اتجاهاته وأهدافه، ولهذا امتن الله على الإنسان بما علمه من البيان، وجعل ذلك من آثار رحمانيته، كما قال تعالى: {الرَّحْمَنُ * عَلَّمَ الْقُرْآنَ * خَلَقَ الْأِنْسَانَ * عَلَّمَهُ الْبَيَانَ} (الرحمن:1-4 ). كما امتن